"نيولوك" الرئاسة.. مورو بالبدلة بدل الجبة

مغردون يدشنون هاشتاغ #رجع_الجبة سخرية من مرشح حركة النهضة بعد ظهوره ببدلة عوض الجبة التونسية.
الأربعاء 2019/09/11
الأستاذ يرتدي البدلة

#رجع_الجبة هاشتاغ ساخر انتشر على فيسبوك في تونس بعد ظهور المرشح للانتخابات الرئاسية عن حزب حركة النهضة الإسلامية ببدلة بدت غير لائقة عليه.

تونس - أثارت إطلالة المرشح للانتخابات الرئاسية عن حزب حركة النهضة الإسلامية في تونس عبدالفتاح مورو بالبدلة عوض الجبة التونسية التي دأب على ارتدائها طيلة سنوات طويلة جدلا واسعا على فيسبوك في تونس.

وظهر مورو الاثنين في لقاء مع مجموعة من رجال الأعمال في مدينة تونس بفضاء خاص بمنطقة البحيرة الراقية  يرتدي بدلة وربطة عنق.

ولم يتعود التونسيون رؤية مورو بالبدلة.

وكان “الأستاذ” مورو الذي تخلى عن لقب “الشيخ” مؤخرا، أكد في تصريحات صحافية سابقة أنه سيتخلى عن ارتداء الجبة إذا فاز بالرئاسة.

وقال إنه سيلتزم بارتداء الزي الوظيفي لو فاز بالرئاسة، وهو يعني هنا البدلة عوض الجبة التي دأب على ارتدائها منذ عقود.

وأضاف  “سأرتدي ما يتناسب مع البروتوكولات”، وتابع “الجبة لباس وطني يلبسه من لا يتحمل مسؤولية، لا يمكن أن أدخل للجيش بجبة، لا يمكن أن أقود حافلة وأنا ألبس
الجبة”.

وفي تصريح نقلته إذاعة “موزاييك” الخاصة، قال مورو “الجبة لباس ذوقي ألبسه في حياتي الخاصة، لكن عندما يفرض علي الالتزام الوطني والإداري والمؤسساتي أن أكون بلباس محدد فهذا واجب ولسنا هنا لتغيير تقاليد الأوطان”.

ويذكر أن نائب رئيس البرلمان بالنيابة يتخذ من الجبة لباسا في نشاطاته اليومية.

ويظهر عبدالفتاح مورو دوما بلباس تونسي تقليدي، يتكون من الجبة والشاشية.

ونشرت الصفحة الرسمية لعبدالفتاح مورو صورا بالبدلة بدا فيها “موهرا” باللهجة التونسية. والكلمة تعني أنيقا.

وأغفلت الصفحة صورا أخرى لمورو بالبدلة بدا فيها “كاراكوزا” وفق كلام معلقين.

صفحة مورو أغفلت نشر صور للمرشح بالبدلة بدا فيها مثيرا للسخرية
صفحة مورو أغفلت نشر صور للمرشح بالبدلة بدا فيها مثيرا للسخرية

وتداولت صفحات على فيسبوك بكثافة صورة كاملة لمورو بالبدلة بدا فيها “مضحكا”.

ومن جانبها نشرت صفحة مورو الرسمية على فيسبوك سؤال مفاده “بالجبة أفضل أم بالكسوة (البدلة) مصحوبا بصورتين لمورو إحداهما بالبدلة والأخرى بالجبة.

وحصد السؤال كمّا هائلا من الأجوبة الساخرة.

وشبه البعض مورو بنيولوك الجديد بمرشد جماعة الإخوان في مصر محمد بديع فيما قال آخرون إنه يشبه  بعض رجال الدين على غرار رجل الدين المصري عمر عبدالكافي. وقال معلق:

Abdelaziz Rbai Msalmi

بالكوستيم وليت (أصبحت) الإخواني محمد بديع، اربح قدرك وارتاح ورتح فخار ربي، الدنيا ماهيش (ليست) مناصب وماهيش فلوس.

وتهكم معلق:

Nebil Derbali

ويقصد المعلق تصريحات لمورو قال فيها قبل سنوات قليلة إنه رجل طاعن في السن يعاني آلاما في الركبة ولا يصلح أن يكون رئيسا.

ودشن معلقون هاشتاغا ساخرا بعنوان #رجع_الجبة (أعد الجبة).

وقال معلقون إن مورو بالبدلة يشبه طفلا صغيرا سعيدا بملابس العيد.

وقال معلق:

Mourad Mourad

صورة مورو ترجمة حرفية “كيف تبدا فرحان بحوايج (بملابس) العيد”.

وكتبت معلقة:

Hayet Douiri

صحيح لابس كسوة أما الوقفة متاع واحد لابس جبة!

وكتب الأستاذ في معهد الصحافة هاني مبارك:

واعتبر معلق:

الرابحي عبدالباسط

قيل إن تخلي مورو عن الجبة هو خطأ اتصالي يبين استعداده للتخلي عن أشياء أخرى… ما عيب رئيس يلبس جبة؟

ويذكر أن التونسيين أولوا اهتماما كبيرا بملابس المرشحين الجدد لرئاسة الجمهورية. وفيما حصد كثيرون الاطراء تلقى آخرون انتقادات لاذعة.

ويعزو معلقون السبب في ذلك إلى أننا نعيش في زمن “دكتاتورية المظهر”.

وكان التونسيون انقسموا في شأن لباس الرئيس الأسبق منصف المرزوقي بين قابل بلباسه “البسيط” دون ربطة العنق وبين مستهجن له خاصة وأنه جاء بعد ثلاثة رؤساء مفرطي العناية بمظهرهم الخارجي. وقد لقي المرزوقي جراء مظهره سخرية واسعة ولا يزال حتى الآن يلاحقه لقب “طرطور”. في المقابل يقول التونسيون إن الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي أعاد للدولة هيبتها بسبب هندامه وسلوكه.

19