مهرجان القاهرة للدراما ينطلق بدورة تؤسس لتوسعه عربيا

المهرجان قدم تكريما خاصا لأبطال وصناع مسلسل "الاختيار" بأجزائه الثلاثة.
الجمعة 2022/09/23
نجوم الزمن الجميل مكرمون في القاهرة للدراما

القاهرة - أطلقت مصر مهرجان القاهرة للدراما في دورته الأولى والذي تنظمه نقابة المهن التمثيلية ويتولى رئاسته الممثل القدير يحيى الفخراني.

وتنظم مصر سنويا العديد من المهرجانات السينمائية الإقليمية والدولية لكنها تفتقر إلى مهرجان رسمي متخصص في الدراما منذ توقف مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون قبل أكثر من عشر سنوات.

وشملت المنافسة على جوائز المهرجان الجديد أي مسلسل مصري من إنتاج شركة مصرية أو تدور أحداثه في مصر أو من بطولة فنانين مصريين حتى وإن كان من إنتاج شركة غير مصرية. وذلك في عدة فئات هي أفضل مسلسل، أفضل مسلسل كوميدي، أفضل مخرج، أفضل ممثل، أفضل ممثلة، أفضل ممثل دور ثان، أفضل ممثلة دور ثان، أفضل ممثل صاعد، أفضل ممثلة صاعدة، أفضل مؤلف، أفضل تصوير، أفضل ديكور، أفضل موسيقى تصويرية، وأفضل تتر (شارة البداية للمسلسل).

واقتصرت المنافسة في الدورة الأولى على الأعمال التي عرضت خلال شهر رمضان الماضي وبلغ عددها سبعة وعشرين مسلسلا. واستقطب حفل توزيع الجوائز الذي أقيم بمركز المنارة للمؤتمرات في القاهرة الجديدة عددا كبيرا من النجوم، منهم أحمد عبدالعزيز ومحمد رياض وسوسن بدر وسيد رجب ونرمين الفقي وشريف منير وأحمد زاهر وصبري عبدالمنعم وفادية عبدالغني ومشيرة إسماعيل ونيللي كريم.

مسلسل "جزيرة غمام" للمؤلف عبدالرحيم كمال والمخرج حسين المنباوي حصد النصيب الأكبر من الجوائز

وكان في مقدمة الحضور أيضا أعضاء لجنة التحكيم التي تشكلت من المخرجة إنعام محمد علي رئيسا وعضوية كل من الموسيقار راجح داود والممثل أحمد السقا ومدير التصوير سامح سليم والممثل محمد ممدوح والناقدة خيرية البشلاوي والممثلة صابرين والمخرج تامر محسن والكاتب حاتم حافظ.

وشمل حفل الافتتاح فقرة غنائية قدمها مدحت صالح وجمع فيها أسماء عدد من أشهر المسلسلات المصرية، ثم فقرة موسيقية لعازفة الماريمبا نسمة عبدالعزيز وأخيرا معزوفة موسيقية من تأليف الفنان هشام خرما.

ومنح المهرجان جائزة الإبداع لكل من الفنانين سميحة أيوب وصفية العمري ومحسن محي الدين وإلهام شاهين وليلى علوي ويسرا ونبيلة عبيد ونادية الجندي، إضافة إلى اسمي الراحلين سمير غانم ودلال عبدالعزيز.

كما كرّم المهرجان المؤلف والسيناريست محمد جلال عبدالقوي، والمخرج جمال عبدالحميد، والممثل صلاح السعدني، واسم السيناريست الراحل ممدوح الليثي الذي تسلم تكريمه ابنه الصحافي والإعلامي عمرو الليثي.

وقدم المهرجان تكريما خاصا لأبطال وصناع مسلسل “الاختيار” بأجزائه الثلاثة، حيث لم ينافس على الجوائز.

وقد أثبتت المواسم الثلاثة من مسلسل “الاختيار” أن الدولة المصرية تحرص بما لا يدع مجالا للشك على تقديم رؤية رسمية موثقة لبعض الأحداث السياسية، وخاصة تلك التي تتعلق بصراع المؤسسة العسكرية ضدّ تنظيم الإخوان المسلمين والثورة الشعبية في الثلاثين من يونيو 2013.

جائزة أفضل موسيقى تصويرية ذهبت إلى المؤلف الموسيقي خالد كمار عن مسلسل "فاتن أمل حربي"، ونال مسلسل "المشوار" جائزة أفضل تتر

وكرم المهرجان أيضا أسرة مسلسل “العائدون”- وهو من تأليف باهر دويدار وإخراج أحمد نادر جلال – على جهودها في تسليط الضوء على حقبة مهمة في تاريخ مصر ودور الدولة المصرية في مجابهة الإرهاب. وقال رئيس المهرجان يحيى الفخراني في كلمة الافتتاح إنه عاصر مهرجان الإذاعة والتلفزيون السابق منذ بداياته لذلك فهو سعيد لعودة مهرجان الدراما من جديد.

وأضاف أن هذه العودة جاءت “على استحياء” نظرا إلى التغيرات الكبيرة التي طرأت على قطاع الدراما وعناصره وبالتالي تعتبر هذه دورة “تجريبية” تضم أعمال شهر رمضان فقط على أمل أن تشمل الدورات القادمة الأعمال التي تقدم طوال العام وكذلك الإنتاج العربي.

وحصد مسلسل “جزيرة غمام” للمؤلف عبدالرحيم كمال والمخرج حسين المنباوي النصيب الأكبر من جوائز المهرجان، وهي جائزة أفضل مسلسل، وجائزة أفضل مؤلف للمؤلف عبدالرحيم كمال، وجائزة أفضل ديكور الذي كان من تصميم أحمد عباس، فيما نال إسلام عبدالسميع جائزة أفضل تصوير عن المسلسل نفسه.

كما نال الفنان أحمد أمين جائزة أفضل ممثل والفنان رياض الخولي جائزة أفضل ممثل في دور ثان عن دوريهما في مسلسل “جزيرة غمام”.

المهرجان كرم أسرة مسلسل "العائدون" على جهودها في تسليط الضوء على حقبة مهمة في تاريخ مصر

وتدور أحداث “جزيرة غمام” في فترة تاريخية مميزة في مصر وتحديدا في عشرينات القرن الماضي، أي قبل مئة عام من الآن، ويبحث في تركيبة العلاقات الاجتماعية في صعيد مصر وخصائصها، في إطار اجتماعي مشوق، تطغى عليه النزعة الصوفية والحوارات الدينية المعتدلة التي سرعان ما لاقت إعجاب جمهور الدراما بمجرد عرض المسلسل.

وفازت منة شلبي بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في مسلسل “بطلوع الروح” للمخرجة كاملة أبوذكري التي فازت بجائزة الإخراج في المهرجان.

وحصل نور خالد النبوي على جائزة أفضل ممثل صاعد عن دوره في مسلسل “راجعين يا هوى” فيما حصلت رحمة أحمد على جائزة أفضل ممثلة صاعدة عن دورها في مسلسل “الكبير أوي”.

وذهبت جائزة أفضل موسيقى تصويرية إلى المؤلف الموسيقي خالد كمار عن مسلسل “فاتن أمل حربي” للمخرج المصري محمد العدل ونال مسلسل “المشوار” جائزة أفضل تتر، وكان مخرج تتر المسلسل عبدالرحمن محمد.

وفاز مسلسل “راجعين يا هوى” بجائزة أفضل مسلسل كوميدي اجتماعي. والمسلسل من بطولة خالد النبوي وإخراج محمد سلامة وهو مقتبس من رواية للكاتب أسامة أنور عكاشة.

15