مهدي علي يعيد شباب الأهلي الإماراتي إلى مسار الألقاب

لقب السوبر سيعيد الثقة لشباب الأهلي هذا الموسم خصوصا أنه يأتي في بداية سنة جديدة، لكن الأهم أنه من صنع مدرب محلي.
الأحد 2021/01/24
تتويج بسواعد محلية

دبي - أعاد المدرب الوطني مهدي علي فريقه شباب الأهلي الإماراتي إلى مسار الألقاب وذلك بعد تتويج الفريق بكأس السوبر للمرة الخامسة في تاريخه، إثر فوزه على الشارقة بطل الدوري (1 – 0) على ملعب نادي النصر بدبي.

ويدين شباب الأهلي بفوزه باللقب الخامس بعد أعوام 2008 و2013 و2014 و2016 إلى مدافعه البديل محمد مرزوق الذي حول كرة الأوزبكي عزيز غانييف في شباك حارس مرمى الشارقة عادل الحوسني في الوقت بدل الضائع (90 + 4).

وفشل الشارقة في إحراز لقبه الثاني، بعد الأول في 2019 والذي كان على حساب شباب الأهلي بركلات الترجيح.

وسيطر شباب الأهلي بشكل كامل على مجريات المباراة، حيث وصلت نسبة سيطرته في الشوط الأول إلى 64 في المئة دون أن يترجم ذلك إلى فرص حقيقية بسبب الطريقة الدفاعية للخصم الذي أحكم أمامه كل المنافذ.

ويراهن محللون رياضيون ومتابعون للفريق الإماراتي على أن هذا اللقب سيعيد الثقة للفريق هذا الموسم خصوصا أنه يأتي في بداية سنة جديدة، لكن الأهم أنه من صنع مدرب محلي ممثلا في شخصية مهدي علي.

وتقدم الاتحاد الإماراتي لكرة القدم بالتهنئة إلى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، الرئيس الفخري لنادي شباب الأهلي.

وأشاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس الاتحاد، بالمستوى الفني والتنظيمي للمباراة التي حققت نجاحا كبيرا. وعبر عن سروره برؤية مدربَين وطنيين يقودان فريقين عريقين ويصنعان الإنجازات، وهذا دليل واضح على اهتمام دولة الإمارات بأبنائها، حيث توفر لهم كل أسباب النجاح في كل المجالات بما فيها قطاع الرياضة.

وقال مهدي علي الذي فاز بباكورة ألقابه المحلية بعدما صنع إنجازات عدة سابقا مع المنتخبات الوطنية “هدف مرزوق في الدقيقة الأخيرة كان أفضل مكافأة لنا، فقد كنا الطرف الأفضل في المباراة”.

وأضاف “كنا محتاجين إلى هذا اللقب أكثر من الشارقة، وهو سيعطينا الثقة في ما تبقى من الموسم”.

وتابع علي في تصريحات تلفزيونية “أعتبر مباراة السوبر اليوم انتصارا للمدرب المحلي بالمستوى القوي الذي قدمه الفريقان داخل أرض الملعب، والحمد لله أننا حققنا لقبا وانتصارا كنا نحتاجه كثيرا لرفع معنويات اللاعبين لإكمال الموسم بشكل جيد”.

وأضاف “أعتقد أنه كانت لنا ركلة جزاء لم تحتسب، ولكن الحمد لله أن الدقائق الأخيرة أنصفت شباب الأهلي بهدف مستحق وبأول ألقاب هذا الموسم، وإن شاء الله سيكون اللقب بداية لعودة الفريق إلى مكانته الطبيعية”.

------

وتمنى مهدي في نهاية تصريحاته أن يحقق فريقه ثلاثية من الألقاب في الموسم الجاري، بعد تأهله إلى أدوار متقدمة في بطولتي كأس الخليج العربي ورئيس الإمارات، وأكد أن فريقه مطالب بالاستمرار في الأداء بنفس المستوى خلال باقي مشاركاته هذا الموسم.

وعبر عدد من لاعبي شباب الأهلي عن سعادتهم بتتويج الفريق بلقب كأس السوبر الذي سيكون دافعا مهما للفريق للمنافسة على بقية الألقاب هذا الموسم.

وقال المدافع حمدان الكمالي “شباب الأهلي فريق كبير وطموحه الفوز بكل البطولات، وأنا سعيد للفوز ببطولة في موسمي الأول مع الفريق، وأتطلع إلى المزيد”.

ومن جهته، أضاف حارس الفريق ماجد ناصر “حققنا كأس السوبر عن جدارة، وروح اللاعبين صنعت الفارق خاصة في الدقائق الأخيرة من المباراة، وآمل أن تكون بطولة اليوم البداية نحو المزيد من البطولات”.

وقال ناصر إن أداء الفريق يتحسن من مباراة إلى أخرى رغم النقص العددي بسبب الإصابات، مؤكدا أن الفريق توج بلقب كأس السوبر الإماراتي عن جدارة.

وقال ناصر في تصريحات نشرتها صحيفة “البيان” الإماراتية، السبت، “حققنا لقبا مهما في بداية عام 2021، وعلى حساب فريق كبير مثل الشارقة، والحمد لله أننا أسعدنا جمهورنا بأول بطولة في الموسم الجاري”.

وأضاف “شباب الأهلي قدم مستوى فوق الخيال في آخر خمس مباريات تقريبا، بعدما تمكن المدرب مهدي علي من تصحيح الأخطاء في الدور الأول، وقدم فريقي أداء جيدا في مباراة كأس السوبر واستحق اللقب عن جدارة”.

وأكد يحيى الغساني الوافد الجديد على شباب الأهلي منذ أسابيع قليلة، أن فريقه قدم عرضا قويا في مباراة لم تكن سهلة، واستحق الفوز والتتويج.

وأوضح حسن “بذلنا جهدا كبيرا خلال المباراة، ونجحنا في النهاية بترجمة تفوقنا وسيطرتنا على اللقاء بفوز غال في توقيت مهم يساعدنا على تحقيق المزيد من البطولات”.

23