فنانون عرب يكشفون خفايا الشخصيات الدرامية

الفنانون يجمعون على ضرورة أن يتوفر في الممثل الصدق في الأداء والوعي والابتكار علاوة على دراسة الشخصية.
الأربعاء 2022/07/27
وصول الشخصية للجمهور رهين صدق الممثل

عمان - أجمع فنانون عرب شاركوا في ندوة “الممثل يعلم والشخصية لا تعلم” التي نظمها مهرجان عمان السينمائي الدولي، على أن صدق الممثل هو أكبر عامل يصل بالشخصية إلى الجمهور.

وشارك في الندوة التي أدارها الفنان أحمد سرور، بحضور مديرة المهرجان ندى دوماني، الفنانون صبا مبارك، وظافر العابدين، وكارمن لبس، وجورج خباز وأشرف برهوم.

وشددت الفنانة مبارك على أهمية التحضير الجيد للدور، والدراسة النفسية للشخصية حتى تستطيع الخروج للناس بصورتها المتخيلة، مضيفة “أنا ضد تنميط الأدوار، علينا البحث دائما عن الشخصيات المختلفة وأشكال جديدة حتى لا يتحول العمل الفني إلى روتين“.

فيما أشارت الفنانة كارمن إلى أن على المخرج عبئا كبيرا في السينما والمسرح لإيصال فكرته للفنان، الذي يحولها إلى مادة تصافح الجمهور، مبينة أن في الدراما العبء الأكبر على الفنان نفسه الذي يجب عليه البحث ورسم الشخصية التي يقدمها في خياله ووضع أبعاد نفسيه لها، حتى تصل للناس بصدق.

وأكد الفنان ظافر العابدين أن على الفنان اختراع أبعاد وخلفيات للشخصية تناسب القصة، فالفنان لا يعيش سوى حياة واحدة، وليس لديه كل التجارب، فمن المهم جدا أن يتقبل الناس بجميع أطيافهم من غير أحكام مسبقة.

ولفت الفنان جورج خباز إلى أن الأدوار التي تغريه بقبولها، هي الأدوار التي يحتدم بها الصراع الداخلي، موضحا أنه هنا تظهر القدرة على إحاطة الشخصية بعواملها جميعها، وبناء شكل لها والتعرف إلى خلفياتها، فالصدق عامل مهم بكل شخصية، فالممثل هو الشخص الذي قرر أن يكذب بكل صدق.

وأشار الفنان أشرف برهوم إلى ضرورة البحث عن أهمية الشخصية التي سيقدمها الممثل في عمله، مضيفا “يظهر مدى وعي الفنان بالتعامل مع الشخصية من خلال محيطها المذكور في القصة، عليه أن يبتكر وأن يبتدع حتى يصل لعمق الشخصية التي تعبر عنها القصة”.

ويشار إلى أن مهرجان عمان السينمائي الدولي يقام تحت شعار أول فيلم في دورته الثالثة، في تاج سينما.

13