الاستخبارات الصومالية تلاحق صحافيا كشف قضايا فساد

صحافيو الصومال يعتبرون توجيه الجهاز تهمة خطيرة إلى الصحافي هارون معروف هو جزء من حملات الترهيب والتشهير التي يتعرضون لها.
الثلاثاء 2020/04/07
هارون معروف متهم بالقيام بأفعال تتنافى ومهنة الصحافة

مقديشو- أعلنت وكالة الاستخبارات والأمن القومي الصومالية ملاحقة الصحافي الصومالي هارون معروف الذي يعمل في القسم الصومالي في إذاعة “صوت أميركا”، فيما أدانت السفارة الأميركية في الصومال هذا التهديد.

وقالت الوكالة الصومالية في تغريدة عبر حسابها على توتير إن هارون معروف لديه اتصالات تشكّل تهديدا على الأمن القومي، واتهمته بالقيام بأفعال تتنافى ومهنة الصحافة، وحذّرت الأجهزة الأمنية من إجراء أي اتصال معه، ولم تكشف الوكالة عن ماهية اتصالاته التي قالت إنها خطيرة.

ويقدّم معروف برنامج “ملف التحقيق” عبر إذاعة صوت أميركا وكشف فيه عن حقائق تتعلق بالفساد المنتشر في مؤسسات الحكومة الصومالية وتقصير أجهزتها الأمنية.

ويولي معروف اهتماما خاصا بالقضايا الأمنية في الصومال خاصة الهجمات التي تنفذها حركة الشباب، وقد أصدر كتابا خاصا عن الحركة سماه “داخل حركة الشباب”.

وقالت السفارة الأميركية في الصومال في تغريدة إن هجوم وكالة الاستخبارات الصومالية على معروف يشكّل تهديدا لحرية القول ولاستقلال الصحافة اللتين هما أساس الديمقراطية ومساءلة الحكومة في الصومال.

وأضافت أن هارون معروف صحافي محترف يحظى بالاحترام، وذكرت أنه أحد الصحافيين الأكثر تأثيرا في الصومال.

وعلّق صحافيون على تويتر على توجيه الجهاز هذه التهمة الخطيرة إلى صحافي بأنه جزء من حملات الترهيب والتشهير التي يتعرض لها الصحافيون في الصومال، وأفادوا أن معروف يحمل الجنسية الأميركية وهو مقيم في الولايات المتحدة، ولو كان في الصومال لقُتل منذ زمن كغيره من الصحافيين.

ويملك الصحافي هارون معروف مصادر متنوعة حيث يستطيع الحصول على معلومات موثوقة من حركة الشباب المتشددة، وفرع تنظيم داعش في الصومال.

18